تصميم متجر الكتروني


تصميم متجر الكتروني احترافي [ دليل شامل ] عمل و انشاء متجر الكتروني في السعودية

تصميم متجر الكتروني Online Store لبيع المنتجات والخدمات في المملكة العربية السعودية عبر الإنترنت، وإدارة عمليات الشحن والدفع، أصبح الحل المثالي لزيادة المبيعات والأرباح.

بنظرة سريعة على حجم التجارة الالكترونية Ecommerce في العالم، ومُعدّل النمو في مبيعات المتاجر الالكترونية، يتضح لنا ثلاثة أمور رئيسية وهي:

  1. انشاء متجر الكتروني أو سوق الكتروني لم يَعُد أمرًا اختياريًا كما كان في السابق، في حال كُنتَ تمتلك متجرًا فعليًا أو محلًا تجاريًا على أرض الواقع.
  2. طبيعة عمل أي متجر الكتروني تؤدي إلى زيادة المبيعات، نظرًا لإمكانية قيام الزبائن بطلبات الشراء على مدار 24 ساعة من خلال بِضعة نقرات فقط.
  3. تصميم المتاجر الالكترونية متعددة التُجَّار كمشروع تجاري مُستقل، هو أحد أنجح المشاريع التي حقَّقت طفرات حقيقية في حياة رُواد الأعمال.
تصميم متجر الكتروني

والآن فإنك قد تتساءل “كيف يُمكنني الحصول على تصميم متجر الكتروني؟”

هُناك وسيلتان للحصول على تصميم متجر الكتروني أو سوق الكتروني ناجح في المملكة السعودية.

الوسيلة الأولى: عن طريق اتباع خطوات تصميم متجر الكتروني التي نقوم بشرحها في هذا الموضوع.

الوسيلة الثانية: عن طريق شراء خدمة تصميم متجر الكتروني احترافي من شركة تصميم متاجر الكترونية.

ولكن قبل ذلك فإنه يجب عليك أن تفهم أسرار التجارة الإلكترونية وأن تتعرف على أفضل شركة تصميم متاجر الكترونية.

لقد قررنا في شركة الرياض لتصميم المواقع أن نضع خبراتنا المستمرة لمدة 14 سنة في تصميم المتاجر الالكترونية بين يديك.

لذا فإننا نقدم لك في هذا الدليل شرح كيفية تصميم متجر الكتروني ومتطلبات انشاء متجر الكتروني، وأسعار تصميم المتاجر الالكترونية الاحترافية، وطرق التسويق للمتجر الإلكتروني بشكل قوي وفعَّال.

أسعار تصميم متجر الكتروني

تبدأ تكلفة إنشاء متجر الكتروني احترافي من 4999 ريال سعودي وهو ما يُعادل 1333 دولار أمريكي، وتزيد هذه الأسعار وفقًا للمُميزات الخاصة التي يتم إضافتها للمتجر الالكتروني.

وربما تجد أسعار تصميم متجر الكتروني تقل عن ذلك المبلغ.

لكنك بالتأكيد لن تحظى في هذه الحالة بتصميم متجر الكتروني احترافي خالي من المشاكل والأخطاء.

إذ أن تصميم متجر الكتروني احترافي يجعلك تكسب ثقة العُملاء من اللحظة الأولى لدخول متجرك.

وهذه الثقة هي الدافع الرئيسي للعميل لإتمام عملية الشراء من خلال متجرك.

وإليك قائمة بأسعار باقات تصميم متجر الكتروني احترافي ومميزات كل باقة.

الباقة الأساسية

  • تصميم متجر خاص باستخدام سكربت اوبن كارت
  • تصميم متوافق مع المتصفحات
  • اضافة العديد من طرق الدفع المختلفه
  • عمل شعار خاص
  • لوحة تحكم بالعربية و الانجليزية
  • موقع باللغتين
  • متوفر جميع مميزات السكربت

السعر 4999 ريال

الباقة الاحترافية

  • تصميم متجر خاص باستخدام سكربت اوبن كارت
  • تنفيذ أي تعديلات علي سكربت الاوبن كارت
  • تصميم متوافق مع المتصفحات
  • اضافة العديد من طرق الدفع المختلفه
  • عمل شعار خاص
  • لوحة تحكم بالعربية و الانجليزية
  • موقع باللغتين
  • متوفر جميع مميزات السكربت

السعر 7999 ريال

الباقة الذهبية

  • برمجة خاصة بلغة PHP
  • امكانية توفير جميع المميزات التي تحتاجها
  • تصميم خاصمع تصميم شعار مميز
  • دعم فني دائم للبرمجة
  • تصميم متوافق مع جميع الاجهزة والجوالات
  • لوحة تحكم بمميزات عديدة سهلة الاستخدام
  • سهولة التعديل علي البرمجة فيما بعد
  • استخدام افضل لغات البرمجة
  • حماية قوية للبرمجة و محتويات الموقع

السعر يبدأ من 9999 ريال

نماذج من أعمالنا

أحدث إبداعاتنا في تصميم و انشاء متاجر الكترونية

محتويات دليل تصميم متجر الكتروني

دليل تصميم متجر الكتروني

تطور حجم التجارة الالكترونية

الهدف من تصميم متجر الكتروني

ازدهرت التجارة الالكترونية في المملكة السعودية والوطن العربي بشكل ملحوظ جدا في الأعوام الأخيرة.

وهو ما يعكس أهمية تصميم متجر الكتروني في عام 2021.

تشير الدراسات إلى أن حجم التجارة الالكترونية في الوطن العربي والشرق الأوسط بلغ 18 مليار دولار عام 2016.

بينما تخطى حجم التجارة الإلكترونية في المنطقة العربية حاجز 50 مليار دولار خلال عام 2021 فقط.

هذا الرقم الذي يبدو ضخمًا للغاية، يعكس حقيقة مهمة للغاية.

هذه الحقيقة هي الزيادة المستمرة والاتجاه المضطرد لشعوب المنطقة العربية إلى شراء المنتجات والخدمات عبر المتاجر الالكترونية.

وعلى الرغم من أن هذا التطور في معدل التجارة الالكترونية هو انعكاس طبيعي للتقدم التكنولوجي في العالم بأسره.

لكنه قد يكون مفاجئًا بالنسبةِ لك إذا علمت أن مُعدَّل النموّ في المنطقة العربية يزيد بشكل ملحوظ على باقي دول العالم.

حيث أن الدراسات التي أُجريت مؤخرًا تُشير إلى إرتفاع مُعدَّل التجارة الالكترونية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا بنسبة 45%.

بينما يرتفع هذا المُؤشر بنسبة 20% فقط في دول أوروبا، و 35% في باقي أنحاء القارة الآسيوية.

وتُعد المملكة العربية السعودية والإمارات ومصر والكويت هم أبرز الأسواق الالكترونية في الشرق اﻷوسط والوطن العربي التي شهدت هذا التطور الكبير.

ومع ذلك فإن عدد المتاجر الالكترونية في هذه الدول أقل بكثير مما يفتح الباب أمام تصميم متجر الكتروني لكل فئات المستثمرين.

آلية عمل المتجر الالكتروني

الية عمل المتجر الالكتروني

على الرغم من تعدد أنواع المتاجر الإلكترونية، إﻻ أنها تبقى مشتركة في آلية عمل مُتشابهه بنسبة كبيرة للغاية.

حيث تقوم فكرة تصميم متجر الكتروني في الأساس على تصميم موقع إلكتروني ديناميكي له جانب خلفي يُسمى بلوحة التحكم .

إضافة المنتجات إلى المتجر

لكل تصميم متجر الكتروني مشرف يستطيع من خلال لوحة التحكم القيام بإضافة المنتجات التي يرغب في عرضها للبيع من خلال صفحات المتجر.

ثم يقوم بالتسويق لهذه المنتجات، وسنتناول بالتفصيل طرق التسويق للمتجر الالكتروني وجلب الزوار من محركات البحث.

إرسال طلب الشراء

بعد دخول الزوار إلى صفحات المتجر لمُشاهدة المنتجات المعروضة، يقوم العميل بإضافة المنتج الذي يرغب في شرائه إلى عربة التسوق أو سلة المشتريات.

أو إضافة المنتجات إلى قائمة المُفضلة في حالة رغبته في إرجاء إتمام عملية الشراء.

وبعد انتهاء العميل من اختيار جميع المنتجات التي يرغب في شرائها، يقوم بالانتقال إلى أحد أهم صفحات تصميم متجر الكتروني وهي إتمام عملية الشراء.

في هذه الصفحة يستطيع العميل إدخال بياناته وبيانات العنوان الذي يرغب في شحن المنتجات إليه.

ثم يقوم باختيار وسيلة الدفع المُناسبة له، سواء كانت الدفع النقدي عند الإستلام أو الدفع الإلكتروني.

وفي حالة الدفع الإلكتروني يقوم العميل بإتمام عملية الدفع من خلال الصفحة ذاتها.

وذلك بحسب وسائل الدفع المتوفرة والي تختلف من تصميم متجر الكتروني إلى آخر.

متابعة الطلب من خلال لوحة التحكم

تظهر طلبات الشراء في لوحة تحكم الموقع عقب انتهاء العميل من إدخالي بيانات الطلب، ويقوم مشرف المتجر بمراجعة الطلبات.

وبعد التأكد من سلامة جميع البيانات وتوفر المنتجات المطلوبة يقوم بتحويل الطلب إلى لشركة الشحن.

سواء كان ذلك عن طريق التواصل المُباشر  مع شركة الشحن أو التحويل التلقائي في حالة ربط تصميم متجر الكتروني مع شركة الشحن من خلال API.

حيث يقوم مندوب الشحن بناء على هذا الطلب بالتوجه إلى مخزن المتجر لاستلام المنتجات وتوصيلها إلى عنوان العميل.

يقوم مندوب الشحن أيضًا بتحصيل ثمن فاتورة الشراء في حالة اختيار العميل للدفع نقدًا عند الاستلام.

والآن نجد أنفسنا أمام طلب مُكتمل، يتم احتسابه ضمن مبيعات المتجر، وتظهر إحصائيات هذه المبيعات في لوحة التحكم.

إحصائيات المتجر الالكتروني

أصبح أي تصميم متجر الكتروني ترفع عن كاهل صاحب المتجر عناء إجراء العمليات الحسابية لمعرفة مُعدل المبيعات وحساب الأرباح.

إذ تتوفر إمكانية لعرض تقارير إجمالية وأخرى مُفصلة لجميع الطلبات والفواتير والعُملاء والمبيعات والأرباح والمُرتجعات.

وكذا تقارير خاصة بمُعدل الطلب على المنتجات لمعرفة احتياجات السوق، وفهم السلوك الشرائي للعُملاء.

هذه التقارير التي توفرها شركة الرياض في تصميم متجر الكتروني مميز تُساعد مُشرف المتجر في زيادة مبيعاته وأرباحه من خلال التركيز على المنتجات ذات الطلب المُرتفع.

شروط فتح متجر الكتروني

فتح متجر الكتروني في السعودية لبيع المنتجات والخدمات على الانترنت لا يتطلب شروط مُعينة أو الحصول على أوراق أو تراخيص.

على العكس من إجراءات فتح المتاجر التقليدية التي تستلزم توفر العديد من الشروط والحصول على تراخيص فتح المحلات التجارية.

فإن انشاء متجر إلكتروني يكون من خلال حجز دومين أو نطاق خاص للمتجر على شبكة الانترنت.

وربط هذا الدومين بمساحة تخزينية يتم تأجيرها لدى أحد الخوادم (السيرفرات) يتم استضافة ملفات المتجر وقاعدة بياناته عليها.

ثم تثبيت البرمجة الخاصة بالمتجر الإلكتروني سواء كان ذلك عن طريق شراء سكربت جاهز.

أو عن طريق شراء برمجة خاصة من أحد شركات برمجة وتصميم المتاجر الإلكترونية.

وبعد الإنتهاء من إنشاء المتجر الإلكتروني الخاص بك، يمكنك مُباشرة عرض منتجاتك للبيع من خلال صفحات المتجر المختلفة.

والبدء في تلقي طلبات الشراء ومراجعتها وشحن المنتجات إلى عناوين العُملاء من خلال إحدى شركات الشحن.

وتحصيل المبالغ المالية التي تمثل ثمن المنتجات مُضافًا إليها هامش الربح ورسوم الشحن.

الشرط الوحيد الذي يستلزمه انشاء متجر الكتروني يكون في حالة الرغبة في توفير وسائل الدفع الإلكتروني.

وحتى تتمكن من تحصيل المبالغ المالية من خلال الوسائل الإلكترونية.

هو اشتراط فتح حساب بنكي في أحد البنوك السعودية حتى يتم ربطه بوسائل الدفع المتوفرة بمتجرك ويتم تحويل الأموال عليه.

وخلاف ذلك فإنه يمكنك البدء الآن في انشاء متجر الكتروني دون أي شروط أو قيود أخرى.

مميزات تصميم متجر إلكتروني

تصميم متجر الكتروني

تتعدد مميزات تصميم متجر الكتروني بشكل يجعل حصر جميع هذه المميزات في مقال واحد أمرًا شاقًا للغاية. لكننا سنحاول خلال السطور القادمة إظهار أهم هذه المميزات. وسنتحدث عن كل ميزة على حده.

انخفاض تكلفة تصميم متجر إلكتروني

تصميم متجر إلكتروني لا يتطلب الكثير من النفقات والتكاليف، وبالتالي يمكنك بدء متجرك دون حاجة إلى استثمار الكثير من رأس المال.

وهذه هي أحد أهم المميزات التي تجعل الإقبال على تصميم متجر الكتروني قرار مناسب لأغلب الفئات الإستثمارية.

نعرض لكم مقارنة سريعة بين تكاليف تأسيس متجر إلكتروني وتكاليف إنشاء المتجر التقليدي.

التكاليف المتجر التقليدي المتجر الإلكتروني
شراء أو إيجار مكان تكلفة عالية لا يوجد تكلفة
مصاريف التشطيب والديكورات تكلفة عالية لا يوجد تكلفة
التجهيز والأثاث تكلفة عالية لا يوجد تكلفة
رواتب العمال والموظفين تكلفة عالية لا يوجد تكلفة
مصاريف استخراج رخصة تكلفة منخفضة لا يوجد تكلفة
فواتير الكهرباء تكلفة متوسطة لا يوجد تكلفة
تصميم الموقع لا يوجد تكلفة تكلفة متوسطة
تجديد الإستضافة والدومين لا يوجد تكلفة تكلفة منخفضة
الدعم الفني / الصيانة تكلفة متوسطة تكلفة منخفضة
التسويق تكلفة عالية تكلفة عالية

من هذا العرض يتضح لنا الفرق الكبير بين تكلفة إنشاء متجر إلكتروني وإنشاء متجر تقليدي.

وأن تكلفة تصميم متجر الكتروني لا تتعدى آلاف الريالات لحجز الإستضافة والدومين وتصميم المتجر.

التكلفة العالية الوحيدة في تصميم المتجر الإلكتروني والتي تشترك فيها مع المتجر التقليدي هي تكلفة التسويق.

ورغم ذلك فإن التسويق هو أمر نسبي، ولا يُشترط لنجاح المتجر الإلكتروني أن يتم صرف مبالغ طائلة على التسويق في بداية الرحلة.

حيث يُمكن الإعتماد على الكثير من طرق التسويق ذات التكلفة البسيطة والتي سنتناولها بالتفصيل في القسم المخصص لتسويق المتجر الإلكتروني.

سهولة إدارة المتاجر الإلكترونية

مع التطور الكبير الذي لحق ببرمجة المتاجر الإلكترونية في الأعوام الأخيرة، وظهور وسائل أتمتة الأعمال الإدارية والحسابية للمتاجر الإلكترونية.

ومع توفُّر لَوحات التحكم المتكاملة، أصبح من السهل جدًا إدارة المتاجر الالكرونية.

أولًا: أتمتة الأعمال الإدارية والحسابية للمتجر الإلكتروني

إدارة المتجر الإلكتروني ترفع عنك عناء إدارة الموارد البشرية من موظفين وعمال، وغيرها الكثير من الأمور الإدارية والحسابية.

مثل إدارة المخزون وحساب الإيرادات والمصروفات والأرباح وغير ذلك مما يستقطع قدرًا لا بأس به من وقت وجُهد صاحب المتجر.

مساعدة العملاء أيضا في الوصول إلى المنتج الذي يبحث عنه، واختيار المقاسات والألوان وغير ذلك من الأمور التي نراها في المتاجر التقليدية.

يُغنيك المتجر الإلكتروني أيضا عن تشغيل عدد من موظفي النظافة والتنسيق و المبيعات لاستقبال العملاء ومساعدتهم في  الوصول إلى المنتجات التي يبحثون عنها.

ومساعدتهم في اختيار المقاسات والألوان وغير ذلك من الأمور التي نراها في المتاجر التقليدية.

تصميم المتجر الإلكتروني بشكل مُنسَّق ووجود قائمة أقسام المتجر ومُربع البحث يجعل من السهل على العميل الوصول لمبتغاه بسهوله ويُسر.

ويقوم العميل باستعراض جميع مميزات وصور وأسعار المنتجات، دون أن يتطلب هذا الأمر أي تدخل من صاحب المتجر.

كما يُمكن للعميل تقديم طلب الشراء من خلال عربة التسوّق أو سلة التسوّق الموجودة بالمتجر .

مع تقديم بياناته ووسيلة التواصل معه وعنوانه والعنوان الذي سيتم شحن المنتج إليه.

وهناك إمكانية لربط المتجر مع شركات الشحن من خلال API بحيث يتحول الطلب تلقائيًا لشركة الشحن.

وتقوم شركة الشحن بناءًا على هذا الطلب بإرسال مندوب للمخزن الذي يتواجد به المُنتج للحصول عليه وتوصيله إلى عنوان العميل.

تتولّى المتاجر الإلكترونية أيضا عمليات الدفع لأثمان المنتجات ومُقابل قيمة الشحن، وذلك في حالة توفير أحد وسائل الدفع الإلكتروني بالمتجر.

ثانيًا: سهولة لوحة تحكم المتجر الإلكتروني

تأتي معظم المتاجر الإلكترونية في الوقت الحالي مع لوحة تحكم متكاملة للتحكم في كل كبيرة وصغيرة في تفاصيل متجرك.

بالإضافة إلى ذلك فإن إدارة المتجر الإلكتروني لم تعُد تتطلب وجود خبرات تقنية كبيرة أو خبرات سابقة في إدارة المتاجر الإلكترونية.

حيث أصبحت منصات وشركات تصميم مواقع الإنترنت تقدم لوحة تحكم لإدارة المتجر الإلكتروني ذات عناوين واضحة وسهلة الاستخدام.

كما تُقدم بعض الشركات المُتميزة شروحات مصورة ومُتلفزة لكيفية التحكم في كل تفاصيل المتجر، مثل شروحات الفيديو التي تقدمها شركة الرياض.

مما يسهل على صاحب المتجر الإلكتروني إدارة المتجر من خلال بضعة نقرات فقط في لوحة التحكم بساطة.

وكذا متابعة مُعدَّلات الطلبات والمبيعات والمرتجعات والإيرادات والأرباح من خلال الإحصائيات التي توفرها لوحة التحكم.

سرعة التواصل مع العملاء

سرعة وسهولة التواصل مع العملاء أحد أهم العناصر المؤثرة بشكل مباشر في زيادة مبيعات المتاجر الإلكترونية.

لذا تجد العديد من المتاجر الإلكترونية توفر العديد من وسائل التواصل المباشر مع العملاء عن طريق الموقع.

ويكون ذلك عن طريق إضافة خاصية المحادثة المباشرة مع عملاء المتجر الإلكتروني للرد على جميع الأسئلة والإستفسارات.

ويمكن البدء في هذه المحادثة من خلال مربع صغير أسفل يمين الشاشة مثل ذلك المربع الذي تراه أسفل الصفحة الآن في موقع الرياض.

كما يمكنك إضافة وسائل أخرى للتحدث مع العملاء مثل إضافة زر لبدء المحادثة عن طريق برنامج المحادثة الشهير واتساب whatsapp بنقرة واحدة فقط.

كتابة رقم جوال في صفحات الموقع للتواصل مع إدارة المتجر الإلكتروني  أحد أكثر طرق التواصل شيوعًا أيضا وأكثر فاعلية.

تعدد هذه السُبل يجعل من السهل على صاحب المتجر الإلكتروني الرد على أسئلة واستفسارات العملاء، وتشجيعهم على إتمام عمليات الشراء.

تضاعف نسب المبيعات والأرباح

اتِّساع قاعدة عُملاء التجارة الالكترونية هي نقطة القوة الرئيسية في تصميم متجر الكتروني.

حيث أن المتجر الذي يستهدف قاعدة عُملاء مكوَّنه من ألف عميل لا تتساوى مبيعاته ولا أرباحه بكل تأكيد مع المتجر الذي يستهدف ملايين العُملاء.

ويجب أن نأخذ في الإعتبار سهولة عملية الشراء عن طريق الإنترنت، ومردودها على زيادة نسب المبيعات.

حيث أنك من خلال متجرك الإلكتروني تجعل معرض منتجاتك ينتقل بكامل تفاصيله ومميزاته إلى العميل في مكتبه، وفي سيارته، وعلى المقهى الذي يقضي به بعض الوقت.

بل أنك تضع مميزات منتجاتك على شاشة جواله التي يتصفحها وهو يتقلّب يمينًا ويسارًا في غرفة نومه.

وهو ما يخلق لك الفرصة في كل لحظة لإجراء عملية بيع جديدة.

وتتَّسع قواعد العُملاء في المتاجر الإلكترونية من خلال عدة نقاط إضافية وهي :

أولًا : الشحن لجميع أنحاء المملكة ودول العالم

في المتجر الإلكتروني أنت غير مُقيد بالبيع للعُملاء الموجودين في إطار نطاق جُغرافي محدد، كما أن متجرك ليس مُرتبط بسوق تجاري لبلدة أو محافظة بعينها.

تستطيع بكل سهولة أن تبيع منتجاتك من خلال متجرك الإلكتروني لأي عميل يتواجد في أي مكان داخل المملكة العربية السعودية.

كما يُمكنك بيع منتجاتك لأي شخص يوجد في أي مكان في العالم، وبغض النظر عن موقعه الجغرافي.

حيث يمكنك التعاقد مع شركات الشحن العالمية التي تقوم بتوصيل منتجاتك ﻷي عنوان على وجه البسيطة تقوم بتزويدهم به.

ويكون ذلك في مُقابل رسوم الشحن التي يتحملها العميل.

وفي هذه الحالة تستطيع أن تقوم بتحصيل المبالغ المستحقة لفواتير متجرك من خلال وسائل الدفع الإلكتروني بالبطاقات الإئتمانية.

حيث أصبحت هذه البطاقات هي وسيلة الدفع الأكثر انتشارًا لدى المتسوِّقين في جميع أنحاء العالم.

ثانيًا: تصميم متجر الكتروني متعدد اللغات

ومن ناحية ثانية فإنك تستطيع أن تقوم بتصميم متجر الكتروني متعدد اللغات.

يُتيح لك المتجر مُتعدد اللغات الفرصة في الوصول إلى عملاء جدد من المتحدثين باللغات الأخرى غير العربية.

وللعلم فإنه من خلال إضافة اللغة الإنجليزية فقط إلى موقعك يمكنك تسويق منتجاتك بسهولة في دول أوروبا وأمريكا وباقي دول العالم.

وبالإضافة إلى النقطتين سالفتيّ البيان، فإن وجود 2.14 مليار عميل يقوم بشراء المنتجات والسلع والخدمات عبر الإنترنت.

وقيام هذا الكم الهائل بتلبية احتياجاته من خلال المتاجر الإلكترونية، يجعل هناك فرصة واعدة لكل متجر إلكتروني في تحقيق الكثير من المبيعات وزيادة الأرباح.

القدرة على استهداف العُملاء المُحتملين

التسويق للمتاجر الإلكترونية يختلف تماما عن التسويق للمتاجر الفعلية.

في المتاجر التقليدية يتم التسويق في الأغلب للمتجر نفسه من خلال تسويق العلامة التجارية الخاصة به.

وهذه الطريقة تأتي بثمارها على المدى البعيد، لكن مردودها الفعلي يكون قليلًا نوعًا ما.

لعدم وجود دوافع كبيرة لدى المشتري للشراء من علامة تجارية بعينها.

بينما يتم الإعتماد بشكل أساسي في التسويق للمتاجر الإلكترونية على ترويج السلع والمنتجات التي يبحث عنها العُملاء.

وليس ترويج العلامة التجارية ذاتها، وهو ما يخلق دافع كبير لدى العُملاء لإتمام عملية الشراء للمنتج الذي يبحثون عنه.

وبالتبعية زيادة في مُعدل المبيعات لصالح المتاجر الإلكترونية.

وسنتناول بالتفصيل آليات استهداف العُملاء المُحتملين، وطرق التسويق المختلفة في القسم المخصص للحديث عن تسويق المتجر الإلكتروني.

أنواع المتاجر الالكترونية

تصميم متجر الكتروني

تتعدد أنواع المتاجر الالكترونية ويُمكن تقسيم تلك الأنواع بحسب آلية عمل المتجر الإلكتروني.

كما يُمكن تصنيفها بحسب طرفيّ التعامل الذين يقومون بإجراء عمليات البيع والشراء التي تتم عن طريق تلك المتاجر.

بالإضافة إلى ذلك فإنه يُمكن تقسم المتاجر الإلكترونية بحسب نوع المُنتجات أو الخدمات التي يُقدمها المتجر إلى عملائه.

وسنتناول بالشرح هذه الأنواع على النحو الآتي :

أولًا: تصميم أونلاين ستور Online Store

تصميم أونلاين ستور كموقع إلكتروني لإدارة عميات التجارة الإلكترونية يعتمد على عرض منتجات بائع واحد فقط وهو صاحب المتجر الإلكتروني.

حيث يقوم هذا البائع بتوفير بعض السلع والمُنتجات أو توفير القُدرة على تقديم بعض الخدمات للجمهور.

ثم يقوم بعرض هذه المنتجات أو الخدمات للبيع من خلال صفحات المتجر الإلكتروني الخاص به.

يتبع ذلك بإجراء عمليات التسويق لمنتجاته من خلال طرق التسويق الإلكتروني المختلفة.

ويعتمد في ذلك بالطبع على استهداف العُملاء الذين يتوفر لديهم الاهتمام بهذا النوع من المنتجات.

يكون صاحب المتجر مسئولًا عن مُتابعة طلبات الشراء من خلال لوحة التحكم المتجر الالكتروني.

بالإضافة إلى إدارة المخزون والتواصل مع شركات الشحن والتوصيل لشحن منتجاته وتوصيلها إلى عناوين المُشترين.

وتلقي أثمان هذه السلع والخدمات من خلال أحد وسائل الدفع والتي سنتناولها بالتفصيل في القسم المخصص لذلك.

ويُعد هذا النوع من أنواع المتاجر الإلكترونية هو أكثرهم شيوعًا وانتشارًا. وأشهر أمثلة هذه المتاجر هو متجر أمازون Amazon.

ومن أمثلة هذه المتاجر أيضا، تلك المملوكة لأصحاب العلامات التجارية الشهيرة، مثل متجر شركة ابل Apple Store ومتجر أديداس Adidas وأيضا متجر umbro.

ثانيًا: تصميم متجر الكتروني متعدد التجار Multi-Vendor

تصميم متجر الكتروني متعدد التجار  يتميز بكونه لا يعتمد على بيع المنتجات التي يتم طرحها من قبل صاحب المتجر الإلكتروني.

وإنما يوفر هذا النوع من المتاجر الإلكترونية إمكانية تسجيل عضويات خاصة بالبائعين أو أصحاب المنتجات المختلفة.

حيث يتمكن هؤلاء البائعين من خلال الصلاحيات الممنوحة لهم بموجب نظام العضويات الخاص بهم من إضافة المنتجات وعرضها للبيع من خلال المتجر الإلكتروني.

ويلعب المتجر في هذه الحالة دور الوسيط بين البائعين الذي يمتلكون المنتجات أو يستطيعون توفيرها بشكل أو بآخر من ناحية.

وبين العُملاء الذين يبحثون عن يرغبون في هذه المنتجات من ناحية أخرى.

يتولى صاحب المتجر في هذه الحالة عمليات التسويق لجميع المنتجات المعروضة في صفحات المتجر المختلفة.

يستفيد المتجر بالحصول على نسبة من سعر بيع المنتجات، ويذهب باقي الثمن للتاجر صاحب المنتج.

وتختلف عملية تخزين وتغليف المنتجات في هذه الحالة من متجر إلى آخر.

حيث تتطلب بعض المتاجر قيام التجار بتسليم منتجاتهم لأحد مخازن المتجر الإلكتروني، والذي يتولى القيام بإدارة المخزون وكذا عمليات التغليف والشحن.

بينما يقتصر دور البعض الآخر على عرض المنتجات فقط وتلقي طلبات الشراء.

وفي حالة تقديم العميل لطلب الشراء، يتم انتقال مندوب الشحن إلى التاجر صاحب المنتج للحصول على المنتج وشحنه إلى عنوان العميل.

إلا أن النوع الأول هو الأكثر شيوعًا في أوساط المتاجر الإلكترونية متعددة التجار.

ومن أمثلة المتاجر مُتعددة التُجَّار متجر سوق دوت كوم  والذي أصبح يُسمى أمازون السعودية بعد بيعه لشركة أمازون.

تصميم متجر الكترونى متعدد التجار من شركة الرياض

و من ھنا قامت شركة الریاض بإنشاء متجر الكتروني متعدد یواكب طلبات كل من التجار والمشترین.

ومتعدد ھنا تعني أنه لیس متعدد التجار فقط كما ھو متعارف علیه بل أیضا متعدد المتاجر.

حیث أنه یتیح الفرصة لكل تاجر قام بالتسجیل فى الموقع لإنشاء عدة متاجر مختلفة.

وذلك نتيجة طبيعية لإمكانية امتلاك التاجر أكثر من متجر على أرض الواقع وكل متجر یختلف في تصنیفاته ومنتجاته.

ونعرض لكم مميزات تصميم المتجر الالكتروني متعدد التجار الذي تقدمها شركة الرياض لكل من الزائر والتاجر ومشرف النظام وذلك على النحو الآتي:

 أولًا: زوار المتجر الالكترونى

في بدایة دخولك إلى المتجر لكي تبحث عن منتج معین سوف تجد عملیة البحث الذكي التى توفر علیك الوقت حتى تصل إلى المنتج الذي تریده.

يتم ذلك عن طریق الفلتر المتخصص بعملیات التسوق الذي من خلاله یمكنك تحدید قسم معین فقط من الأقسام الموجودة في المتجر .

ویمكنك أیضا ترتیب نتائج البحث حسب السعر أو تاريخ إضافة المنتج مع تحدید ماركة معینة أیضا للاطلاع على المنتجات التي تخصھا.

وبالطبع یمكنك تحدید السعر في عملیة البحث.

بعد التصفح واستخدام عملیة البحث للاطلاع على منتج معین یمكنك الآن إضافة تعلیقًا وتقییمًا للمنتج.

مما یعطى شفافیة لكل التجار ویعطي لكل تاجر حقه دون تحیُّز من الموقع لتاجر على حساب الآخر.

كما ایضا یوفر لك خاصیة المراسلة الفوریة التي یمكنك من خلالھا  التواصل مع صاحب المنتج.

حتى تتمكن من طرح أي من الاستفسارات حول المنتج قبل إضافته إلى المفضلة لتسھیل الوصول إليه مرة اخرى فیما بعد أو إضافته إلى عربة التسوق.

وبداخل تلك العربة قمنا بإضافة العدید من العملیات أیضا مثل الاطلاع على كل المنتجات التي قمت بإضافتھا والتعدیل على أي منھا او حذفه من العربة وعرض سعر كل منتج على حده و السعر الكلي للمنتجات التى بداخلھا.

ثانيًا: التُجًّار أصحاب المنتجات

في بداية الدخول إلى المتجر يقوم المستخدم بالتسجيل كتاجر و بعد الموافقة عليه من خلال مشرف النظام سوف يحصل على الآتي:

لوحة تحكم التاجر : تعرض له احصائيات جميع التعاملات التي تمت على المنتجات الخاصة به وتسهل له التحكم فى جميع البيانات التى تخصه في الموقع وتحتوي على :

  1. المتاجر: إضافة متجر جديد يكون هو المتحكم به و إرفاق بعض المنتجات إليه
  2. المنتجات: تعرض له جميع المنتجات التي قام بإضافتها إلى المتجر لتسهل التحكم بها والتعديل عليها أو حذفها او الإطلاع على العمليات الخاصة بكل منتج و وكميته المتوفرة الآن في الموقع.
  3. الطلبات: وهى عبارة عن الطلبات الخاصة بمنتجاته التي قام بطلبها المستخدمين من خلال المتجر حيث تعرض له كل التفاصيل الخاصة بالطلب و بيانات صاحب الطلب.
  4. عروض العميل: و تلك الخاصية تعرض له طلبات العملاء الذين يرغبون في التفاوض حول سعر منتج معين و طلب كمية معينة منه و يمكن للتاجر الموافقة على هذا الطلب أو رفضه وفي حالة الموافقة يمكنه التواصل مع المشتري عبر المراسلة التي تحدثنا عنها من قبل.
  5.  العمليات المالية: تعرض للتاجر كل التعاملات المالية والإحصائيات الخاصة بها.

كل ھذا بالإضافة إلى أن التاجر أيضًا یتمتع بجمیع المزایا التي یحصل علیھا المشتري فیمكنه أيضًا الاطلاع على المتاجر والمنتجات الأخرى والقیام بعملیة شراء و غیرھا من العملیات المتاحة في الموقع.

ثالثًا: مشرف المتجر الالكتروني ولوحة التحكم الخاصة به

تكمن الصفة الأكبر للمتجر في لوحة التحكم الخاصة به والتي تم إنشائها لتكون الأقوى في السيطرة على كل أجزاء النظام.

وتقدم الاسلوب الأبسط في التعامل وتوفر سهولة التحكم بالنسبة للمشرف فهذا كان الهدف الأساسي من إنشاء لوحة التحكم.

وبالفعل فإنها تتيح سهولة التحكم فى كل المستخدمين والصلاحيات الخاصة بهم.

وبالنسبة للأقسام يمكن للمشرف بكل سهوله التحكم بها سواء من تعديل او حذف او إضافة قسم اخر جديد.

مع إسناد بعض من الأقسام الفرعية إليه مع سهولة اظهار و إخفاء أي جزء من أجزاء المتجر عند الرغبة فى ذلك.

كما أنه يمكن من خلال لوحة التحكم إضافة بعض العلامات التجارية والإعلانات الترويجية لجذب أكبر عدد من المستخدمين.

بالإضافة إلى تيسير عملية التواصل مع كل الأعضاء وإمكانية استلام طلباتهم أو أي استفسارات خاصة بهم و الرد عليها.

وبناء على كل ما تم ذكرة وباختصار شديد تلك اللوحة المخصصة لمتجرك تجعلك كمشرف نظام متحكم بكل التفاصيل الخاصة بالمتجر صغيرها و كبيرها .

ثالثًا: تصميم سوق الكتروني

يختلف تصميم سوق الكتروني اختلافًا جذريًا عن نوعيّ المتاجر الإلكترونية سالفيّ البيان.

ويتلخص هذا الاختلاف في طرفيّ المعاملات التي تتم عن طريق المتجر.

حيث يعتمد السوق الالكتروني بشكل رئيسي على تبادل عمليات البيع والشراء بين المُستهلكين العاديين، دون وجود أي دور للتُجَّار في المتجر.

فكرة هذا السوق قائمة في الأساس توفير مساحة للأفراد لعرض أيًا من ممتلكاتهم للبيع عن طريق المتجر.

وقيام أفراد آخرين بشراء هذه المُمتلكات، وفي هذه الحالة يقوم المتجر بتحصيل نسبة عمولة على كل عملية بيع.

كما يستطيع الموقع إيجاد فرص أخرى لتحقيق الأرباح مثل السماح بتسجيل عضويات متميزة مدفوعة  ذات اشتراكات شهرية أو سنوية.

أو استثمار كثرة زوار الموقع لتصفح المنتجات، وتخصيص مساحة لعرض إعلانات أحد الشركات.

على سبيل المثال، الإشتراك في خدمات شركة جوجل أدسنس google adsense لعرض إعلاناتها على صفحات موقعك.

ويمكنك تحقيق الأرباح من خلال الحصول على نسبة من قيمة هذه الإعلانات.

تتنوع نماذج تصميم الأسواق الإلكترونية كأحد أكثر أنواع المتاجر الإلكترونية شيوعًا.

ولكن أكثر هذه الأسواق انتشارًا ونجاحًا على الإطلاق هو تصميم موقع مثل حراج.

خطوات تصميم متجر الكتروني

إن أول ما قد يشغل بال التاجر الذي يرغب في تصميم متجر الكتروني، هو التفكير في متطلبات انشاء متجر الكتروني.

وهي يختلف تصميم متجر الكتروني عن تصميم أي موقع الكتروني آخر؟

وما هي خطوات تصميم متجر الكتروني؟

وسنتناول في السطور القادمة بيان متطلبات تصميم متجر الكتروني على النحو الآتي :

تحديد نوع المتجر الالكتروني

الخطوة الأولى التي يجب عليك اتخاذها عند التفكير في تصميم متجر الكتروني هي تحديد نوع المتجر الإلكتروني.

تحديد نوع المتجر الإلكتروني يساعدك في فهم المهام والمميزات المطلوب تضمينها في تصميم المتجر الالكتروني الخاص بك.

لذا فإنه يجب عليك أولًا الإطلاع على أنواع المتاجر الالكترونية ومن ثم اختيار النوع المُناسب لفكرتك التجارية.

حيث أن تصميم أونلاين ستور لصالح التاجر الذي يكون هو البائع الوحيد في المتجر، يختلف عن تصميم متجر الكتروني متعدد التجار.

وبالتأكيد يختلفا هذان النوعان عن تصميم سوق الكتروني.

توفير المنتجات أو خدمات المتجر

بعد أن قمت بتحديد نوع المتجر الالكتروني، فإن الخطوة الثانية التي يجب العمل عليها هي توفير المنتجات أو الخدمات التي ستقوم بعرضها خلال صفحات متجرك.

في البداية يجب عليك اختيار تصنيف هذه المنتجات، ثم إيجاد الطريقة التي ستقوم بتوفير هذه المنتجات من خلالها.

تحديد نوع المنتجات

تحديد ما إذا كانت هذه المنتجات هي منتجات افتراضية يتم تحميلها عبر الانترنت، مثل البرامج والكتب الالكترونية والكورسات والفيديوهات والدروس المُصورة.

أو أنها منتجات مادّية ملموسة يتم شحنها إلى العميل مثل الملابس والأثاث والأجهزة الإلكترونية وألعاب الأطفال.

حيث يؤثِّر نوع المنتجات في اختيار آلية عمل المتجر الإلكتروني، والخصائص التي يتم تضمينها أثناء تصميم المتجر.

ولم تعُد التجارة الالكترونية تقتصر على نوع مُعين من المنتجات أو الخدمات كما كان في السابق.

بل توسَّعت هذه التجارة حتى شملت كل ما يُمكن أن يتم بيعه أو مُقايضته على الإطلاق.

لكن عليك أن تأخذ في الاعتبار مُعدَّل الطلب على المنتجات التي ستقوم ببيعها، نظرًا لتأثير ذلك بشكل مباشر على نجاح المشروع.

توفير المُنتجات

هل تمتلك متجرًا فعليًا على أرض الواقع، وترغب في تسويق منتجات هذا المتجر عبر الإنترنت؟

إذن، لا عليك، فكل ما ستقوم بفعله عن طريق المتجر الالكتروني هو زيادة مبيعات متجرك.

أما إذا كنت لا تملك متجرًا أو مصنعًا أو أي مصدر آخر لتوفير المنتجات التي ستقوم ببيعها على الانترنت.

فإن هذا هو ما يجب عليك التفكير به جيدًا، حتى تستطيع تلبيىة طلبات عُملاء متجرك أولًا بأول.

وفي الوقت الحالي أصبحت شركات التسويق بالعمولة (دروبشيبينج dropshipping) تقدم حلًا نموذجيًا.

على الأخص لمن يرغب في إنشاء متجر الكتروني دون أن يكون لديه المنتجات التي سيقوم بتسويقها عبر صفحاته متجره.

اختيار اسم العلامة التجارية للمتجر

اختيار اسم المتجر الالكتروني أو العلامة التجارية للمتجر هو أمر ذا أهمية كبيرة.

لكنه وعلى الرغم من ذلك فإن الأهمية القصوى تبقى دائمًا وأبدًا هي الخدمات أو المنتجات التي تقدمها لعملائك.

وتذكّر أن هناك الكثير من العلامات التجارية ذات السمعة الكبيرة جدا، على الرغم من اسمها لا يُعني شيئًا أو أنه ليس له دلالة أو علاقة بالمُنتجات.

تخيّل أن أحدهم حاول أن يُقنعك قبل عدة سنوات أن تؤسس شركة كبيرة جدا ثم تقوم بتسميتها “شركة تُفاحة” ماذا كانت ستكون ردة فعلك؟

الآن نرى شركة Apple هي الشركة الرائدة في مجال صناعة الهواتف الذكية، والأجهزة اللوحية وأجهزة الحاسب الآلي.

لا يُعني ذلك أن تقوم بإهمال عملية اختيار الاسم.

ذلك لأن اختيار اسم مُميز  ورنَّان وسهل التذكُّر، يساعد عُملائك على تذكّر موقعك بسهوله والعودة إليه مرة أخرى.

حجز النطاق أو الدومين Domain

النطاق والدومين هما مُسمَّيان لمعنى واحد، وهو عنوان موقعك على شبكة الإنترنت مثل www.elryad.com.

حيث يتمثل نطاق موقعك في الاسم الذي تقوم باختياره مُضافًا إليه امتداد الدومين مثل com, .net, .org. وما إلى ذلك.

لكنه وعلى مدى سنوات طويلة ظل الامتداد دوت كوم هو الأنسب للشركات والمواقع التجارية.

لكن الأمر قد تطوّر حتى أصبحنا نرى امتدادات جديدة ترتبط بشكل مباشر بالمتاجر الالكترونية مثل امتداد store.

ويُمكنك حجز الدومين من خلال شركة حجز الدومينات الشهيرة godaddy التي تُقدم الدومين com مُقابل 15 دولار.

أو شركات أخرى مثل namecheap والتي تقدم دومين دوت كوم بسعر حصري حاليا وهو  $5.98 فقط.

وإذا أردت القيام بحجز دومين سعودي رسمي sa. فتستطيع أن تقوم بحجزه من خلال موقع المركز السعودي لمعلومات الشبكة.

أما إذا كنت تقوم بـ تصميم متجر الكتروني من خلال شركة تصميم متاجر الكترونية فدع عنك هذه الخطوة وهم سيقومون بها بدلًا عنك.

شراء خطة الاستضافة المناسبة Hosting

نعرف جيدا أن اختيار استضافة موقع إلكتروني تعريفي أسهل بكثير من اختيار خطة استضافة جيدة لمتجر الكتروني.

حيث أن طبيعة عمل المتاجر الإلكترونية تتطلب وجود استضافة مستقرة وآمنة وتحتوي على مميزات متعددة.

لذا فإننا نستعرض المعايير التي يمكن من خلالها تقييم خطة الإستضافة. أو على أقل تقدير المعايير الواجب توافرها في استضافة متجرك الالكتروني وهي:

  1. دعم الاستضافة لشهادة الأمان SSL للتمكن من تشفير بيانات العُملاء وبيانات الدفع الإلكتروني.
  2. توفير الحماية اللازمة والجدران النارية ومتابعة التحديثات الأمنية لضمان عدم اختراق موقعك.
  3. حجم الموارد الذي توفره خوادم الشركة لاستضافة موقعك لاستيعاب حجم الزيارات.
  4. الوقت الذي يستغرقه الخادم لإرسال أول بايت إلى متصفح الزائر TTFB (سرعة استجابة السيرفر).
  5. الدعم الفني وسرعة التواصل مع خدمة العملاء وسرعة حل المشكلات لعدم التعرض لمشكلات توقف الموقع.

اختيار برمجة المتجر الإلكتروني

لديك عدة حلول لاختيار برمجة المتجر الالكتروني أو سكربت المتجر الإلكتروني الذي تقوم ببناء موقعك التجاري عليه وذلك على النحو الآتي:

المنصات الجاهزة للمتاجر الالكترونية

منصات المتاجر الالكترونية أصبحت تُقدم أحد الحلول السهلة والبسيطة لإنشاء متجر الكتروني احترافي من خلال عدة خطوات بسيطة.

حيث يقوم التاجر بتسجيل حساب جديد على المنصة التي يختارها، ومن ثَمَّ كتابة اسم المتجر الالكتروني، وتخصص المتجر الالكتروني.

ثم يقوم باختيار أحد التصميمات الجاهزة التي تم إعدادها مُسبقًا من قبل تلك المنصة.

وخلال عدة دقائق بسيطة فإنك قد أصبحت تمتلك متجرًا الكترونيًا حقيقيًا، يُمكنك الآن إضافة منتجاتك لعرضها للبيع.

وهناك لوحة تحكم تستطيع من خلالها إدارة عمليات البيع ومتابعة الإحصائيات اليومية والشهرية للعُملاء والمبيعات والأرباح.

وتعد منصة expandcart واحدة من أشهر منصات تصميم المتاجر الالكترونية الجاهزة في الشرق الأوسط.

كما تُعتبر منصة سلة هي أشهر المنصات السعودية في هذا المجال.

مميزات المنصات الجاهزة

  1. سرعة إنشاء متجر الكتروني خلال دقائق.
  2. انخفاض تكلفة تصميم المتجر الالكتروني من خلال المنصات الجاهزة.
  3. توفير لوحة تحكم لإدارة عمليات البيع ومُتابعة طلبات الشراء.
  4. امكانية ربط المتجر مع مواقع التسويق بالعمولة (الدروب شيبينج).
  5. عدم الحاجة لشراء استضافة مستقلة كما وضحنا في الخطوة السابقة.

عيوب المنصات الجاهزة

  1. التقيُّد بالخصائص والمواصفات التي تم برمجتها مُسبقًا من قبل المنصة.
  2. عدم وجود المرونة الكافية في تصميمات المتاجر الإلكترونية.
  3. غياب صلاحيات التحكُّم في ملفات الموقع وقواعد البيانات.
  4. عدم القُدرة على نقل الموقع لاحقًا إلى منصة أخرى بكامل بياناته.

تركيب سكربت مفتوح المصدر

فتح متجر الكتروني لبيع المنتجات وتقديم الخدمات على شبكة الانترنت، يُمكن أن يتم أيضًا عن طريق تركيب سكربت متجر الكتروني مفتوح المصدر.

هذه الطريقة تُعالج الكثير من العيوب التي تشوب تصميمات المتاجر الإلكترونية عن طريق المنصات الجاهزة.

حيث أن سكربت المتجر الالكتروني مفتوح المصدر يمنحك القدرة على التحكُّم الكامل بالشفرة المصدرية للمتجر الإلكتروني.

مما يتيح لك إمكانية إجراء التعديلات المُناسبة لموقعك، وإضافة المميزات الخاصة وتعديل تصميم واجهة المتجر بالشكل الذي تريده.

لكن هذه الطريقة تفترض وجود معرفة مُسبقة بطريقة شراء الدومين وحجز الإستضافة وإنشاء قواعد البيانات وتثبيت ملفات الاسكربت.

كما تتطلب فهم آلية عمل لغة البرمجة الخاصة بالمتجر للتمكُّن من إجراء التعديلات المُناسبة.

مميزات تركيب سكربت مفتوح المصدر

  1. تكلفة تصميم المتجر الالكتروني المنخفضة نسبيًا.
  2. إمكانية إجراء التعديلات اللازمة على برمجة المتجر.
  3. إمكانية نقل المتجر الإلكتروني إلى أي استضافة أخرى في أي وقت.
  4. إمكانية تصدير بيانات المنتجات والعُملاء والمبيعات من قواعد البيانات وحفظها.
  5. توفير لوحة تحكم لإدارة المنتجات والمبيعات وطرق الشحن ووسائل الدفع الإلكتروني.

عيوب تركيب سكربت مفتوح المصدر

  1. فقر مميزات التصميم الافتراضي للمتجر والذي لا يتماشى مع تخصص المتجر الالكتروني الخاص بك.
  2. شراء الدومين وحجز الإستضافة بإجراء مستقل وتكلفة مستقلة.
  3. اشتراط وجود معرفة مُسبقة بطريقة إنشاء قواعد البيانات والتعامل مع لوحة التحكم cPanel.
  4. اشتراط وجود معرفة مُسبقة بلغة البرمجة الخاصة بالمتجر.
  5. عدم توفر الأمان الكافي لبيانات المتجر الإلكتروني وحمايته من الاختراق.

شراء خدمة تصميم متجر الكتروني من شركة تصميم متاجر الكترونية

تصميم متجر الكتروني احترافي من خلال التعاقد من شركة متخصصة في تصميم المتاجر الالكترونية هو أفضل الحلول على الإطلاق.

ذلك لأن شركات تصميم المتاجر الالكترونية تتكون من فريق عمل احترافي مُتخصص، يتم توزيع مهام تصميم وبرمجة المتجر الالكتروني عليهم.

حيث يقوم كل مُهندس داخل المؤسسة بإتمام المهام التي تدخل في نطاق تخصصه بإتقان شديد واحترافية تامة.

وأهم ما يُميِّز تصميم المتجر الالكتروني من خلال الشركات المتخصصة هو قيام أحد مهندسي الشركة بإجراء اجتماع مع صاحب المتجر.

ليقوم بفهم طبيعة المتجر وتخصصه على وجه دقيق وتحديد جمهور عملائه المُستهدفين وآلية عمله التي تناسب هذه الفئة من العُملاء.

وأيضًا عناصر التحكم التي يحتاجها صاحب المتجر الالكتروني في لوحة التحكم الخاصة به.

وكذا الإحصائيات التي يرغب في الإطلاع عليها باستمرار والتي تُساعد في تطوير عمل المتجر وتلبية الاحتياجات الحقيقية للعُملاء.

مميزات تصميم متجر الكتروني من خلال شركة متخصصة

  1. تصميم شعار logo خاص بالمتجر الالكتروني وهوية بصرية.
  2. تصميم احترافي يتناسب مع تخصص المتجر الالكتروني.
  3.  برمجة احترافية مُعدَّة خصيصًا لتناسب احتياجاتك.
  4. تتولى الشركة حجز الدومين والاستضافة المناسبة بدلًا عنك.
  5. دراسة العُملاء المُستهدفين وتخصيص الإعدادات المناسبة لهم.
  6. إمكانية إضافة أي تعديلات أو تطويرات على المتجر الإلكتروني.
  7. ربط متجرك مع شركات الشحن التي تختارها.
  8. ربط متجرك بوسائل الدفع الإلكترونية السعودية والعالمية.
  9. لوحة تحكم كاملة باللغة العربية للتحكم في كافة تفاصيل الموقع حسب احتياجاتك.
  10. توفير شروحات مُصوَّرة ومُتلفزة لطريقة إدارة المتجر الالكتروني ولوحة التحكم.
  11. إمكانية إضافة اللغات المتعددة لمتجرك والتحكم بها من قبل العميل.
  12. خاصية تغيير عُملات الموقع وحساب أسعار المنتجات بالعملة التي يختارها العميل.
  13. إمكانية إضافة خاصية Dark mode لموقعك.
  14. إمكانية ربط موقعك بتطبيقات أندرويد وتطبيقات أيفون IOS.
  15. الدعم الفني المستمر.
  16. أرشفة المتجر في محركات البحث.
  17. حماية وأمان المتجر الالكتروني.
  18. مميزات أخرى حسب الاتفاق.

عيوب تصميم متجر الكتروني من خلال شركة متخصصة

  1. تكلفة تصميم المتجر الالكتروني المُرتفعة نسبيًا.
  2. موعد تسليم المتجر الالكتروني الذي يستغرق مدة برمجة وتصميم أطول.

وسائل التسويق للمتجر الالكتروني

الحصول على تصميم متجر الكتروني لا يعني أنك بدأت في جني الأرباح.

لكنها هي الخطوة الهامة في سبيل تحقيق ذلك.

بينما البدء في جني الأرباح من خلال المتجر يستلزم اتخاذ خطوات أخرى إضافية وهي التسويق لهذا المتجر.

ويكون التسويق للمتجر الالكتروني من خلال عدة طرق سنقوم بشرحها على النحو الآتي:

أولًا: تهيئة المتجر لمحركات البحث SEO

استخدام تهيئة متجرك الالكتروني لمحركات البحث من أجل التسويق للمتجر هي أفضل وسائل التسويق.

من ناحية تقوم محركات البحث بتوجيه ملايين العملاء يوميا للمواقع الالكترونية المختلفة.

وبالتالي فإن النجاح في احتلال ترتيب جيد في الصفحة الأولى لنتائج البحث تضمن لك وصول الكثير من العملاء.

وهو ما يترتب عليه بيع الكثير من المنتجات وجني الأرباح.

ومن ناحية ثانية فإن تحسين محركات البحث حتى ولو كلفك بعض الأموال في بداية المطاف من أجل تحسين موقعك.

فإنه يبقى وسيلة مجانية لجلب الزوار والزبائن لموقعك الالكتروني دون حاجه لدفع الأموال مقابل توجيه العملاء إلى متجرك.

ثانيًا: التسويق عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي Social media marketing

تعتمد هذه الطريقة على إنشاء صفحات خاصة بمتجرك الالكتروني على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تسمى بالسوشيال ميديا.

ومثال هذه المواقع تويتر الذي يتم استخدامه بكثرة في المملكة السعودية.

وأيضا الفيس بوك وانستقرام وسناب شات وغير ذلك من مواقع التواصل ذات الشهرة الواسعة.

ثم القيام بنشر البوستات والمعلومات والصور الخاصة بالمنتجات المتوفرة على هذه الصفحات للوصول لأكبر قدر ممكن من العملاء.

وهي وسيلة فعّالة في الترويج لمنتجاتك حيث يستخدم ملايين الأشخاص هذه المواقع يوميًا.

على وجه خاص في الوطن العربي نجد أن المستخدمين يقضون ساعات طويلة يوميًا على هذه المواقع.

وعلى ذلك فإنه تزيد فرصة جلب العملاء لموقعك من خلال هذه المواقع.

ثالثًا: إعلانات جوجل

الترويج للمتجر الإلكتروني الخاص بك من خلال إعلانات جوجل الترويجية هو أسهل وأسرع هذه الطرق فعالية.

حيث أنك ودون الحاجة لعناء الدخول في منافسة شرسة مع مواقع المنافسين من أجل احتلال مكانة جيدة في ترتيب نتائج البحث.

يمكنك عن طريق دفع الأموال إلى شركة جوجل أدسنس أن تقوم بإظهار منتجات متجرك الالكتروني كأول نتيجة بحث.

بالإضافة إلى إمكانية نشر الصور الترويجية والإعلانات المختلفة في المواقع الأخرى المتعاقدة مع جوجل أدسنس.

ولكن هذه الطريقة تكون مُكلّفة نوعا ما، لذا فإنه يُفضل دراسة جدوى هذه الإعلانات الترويجية جيدا قبل الإقبال عليها.

أيضا يفضل مقارنة هامش الربح الذي تقوم بتحقيقه من بيع المنتجات في متجرك مع تكلفة نشر هذه الإعلانات.

مزايا وخصائص تصميم متجر الكتروني من شركة الرياض

تصميم متجر الكتروني
  •  تصميم store متوافق مع جميع الاجهزة و الجوالات.
  •  تصميم و شعار خاصين بموقعك.
  •  تصميمات عصرية بأحدث التقنيات.
  •  لوحة تحكم عربية و انجليزية لإدارة موقعك.
  •  إمكانية إنشاء اكثر من متجر داخل الموقع الواحد.
  •  طرق متعدده للدفع إلكترونية و تحويل بنكي و غيره.
  •  ربط المتجر مع محركات البحث بشكل قوي.
  •  حماية قوية للمتجر و كل المحتوى الخاص به.

مزايا أخرى إضافية

  • نظام مقارنة المنتجات.
  • صديق لمحركات البحث يظهر في جوجل بشكل سريع للغاية، وتظهر المنتجات.
  • طريقة مميزة في تكبير صورة المنتج بمجرد الإشارة بالماوس على صورة المنتج .
  • تقييم المنتجات من خلال المتسوق او الزبون، ويمكنك التحكم في ظهور التقييم أو إخفاءه.
  • يقبل تعدد القوالب أي انه متعدد التصميم (رجالي ونسائي في نفس الوقت).
  • نظام قائمة الرغبات، أي أن العميل يمكنه ان يُنشيء قائمة لرغباته .
  • نظام قسائم الهدايا وهو يتوقف على عدد مرات الشراء او القيمة الشرائية، وإنشاء قسائم تلقائية.
  • ظهور المنتجات في صفحة نتائج البحث عند بحث أحدهم عنه في محرك البحث جوجل .
  • نظام إرجاع المنتجات والتحكم في سياسة الإرجاع.
  • تحديث تلقائي للعملات أو تحديث يدوي (يمكن للمتجر التعرف على البلد، وتحديد العملة بناءًا عليها).
  • إمكانية إضافة عدد لا نهائي من الأقسام.
  • ‘مكانية إضافة عدد لا نهائي من المنتجات.
  • إمكانية إضافة عملات الدول المُستهدفة في حملاتك الإعلانية بالمتجر.
  • عرض قائمة المنتجات بطريقة الشبكة أو القائمة.
  • مدمج في المتجر 20 طريقة دفع ويمكن تفعيلها او إيقافها من خلال لوحة التحكم.

تصميم صفحات المتجر الالكتروني

تصميم صفحات المتجر الالكتروني

تصميم واجهة الاستخدام وتجربة المستخدم UI/UX هما عامِلان رئيسيان من أهم العوامل المؤثرة في نجاح المتجر الالكتروني.

لذلك فإننا في السطور القادمة نعرض أهم 10 صفحات في تصميم المتجر الالكتروني.

ونقدم لك أفضل النصائح للحصول على واجهة استخدام وتجربة مُستخدم رائعة ومُتميِّزة.

تصميم الصفحة الرئيسية Home Page

لقد ثَبُتَ أن مشروعك التجاري لا يحتاج إلى موقع الكتروني فحسب، بل إلى موقع الكتروني رائع.

الأمر لا يتعلق بإيجاد مساحة لعرض صور بعض المُنتجات وكتابة بعض التفاصيل عليها.

بل يجب أن يكون متجرك الالكتروني عمليًّا، كما يجب أن يكون رائعًا.

الصفحة الرئيسية هي البوابة الأمامية لجميع التفاصيل الرائعة التي تتمثل في بقيَّة صفحات متجرك الإلكتروني، والمُنتجات المُتميزة التي يحتويها.

لذا فإن هذه الصفحة يجب أن تكون رائعة أيضًا حتى تُمثِّل دافعًا قويًّا، يُشجِّع الزائر على الغوص أكثر في أعماق متجرك، وعدم مُغادرته قبل إتمام عملية الشراء.

أهم 10 نصائح لتصميم الصفحة الرئيسية

  1. يجب أن تكون جميع عناصر الصفحة الرئيسية واضحة المعالم، وسهلة الاستخدام.
  2. عرض  شعار logo المتجر الالكتروني في مكان بارز وبحجم مُناسب للمساعدة في ترك أثر إيجابي للعلامة التجارية في أذهان الزوار.
  3. يجب أن تحتوي الصفحة الرئيسية على قائمة واضحة بأقسام المتجر، لسهولة وصول الزوار إلى أنواع المنتجات التي يبحثون عنها.
  4. أن تحتوي الصفحة على مربع للبحث، لمساعدة العُملاء الذين يبحثون عن مُنتج بعينه في الوصول إليه ببساطة وسرعة.
  5. أن يكون تصميم الصفحة متجاوب مع جميع الأجهزة وجميع الشاشات مثل شاشات اللابتوب والتابلت والهاتف الجوال.
  6. تصميم الصفحة بشكل جذاب وأنيق مع عدم المُبالغة في ذلك، للحفاظ على بساط التصميم وسرعة التصفُح.
  7. الإعلان عن الخصومات والتخفيضات – إن وُجدت – في مكان بارز في الصفحة الرئيسية لتحفيز الزوار على الاستفادة منها.
  8. تثبيت المُنتج أو المُنتجات المُتميزة التي تحقق نسب مبيعات كبيرة في بداية الموقع، كعنصر جَذاَّب للعُملاء.
  9. عرض مُميزات متجرك في الصفحة الرئيسية، مثل الشحن المجاني، وإرجاع السلع مجانا، والدفع عند الاستلام، ولا تنتظر من العميل أن يتوقّعها بنفسه.
  10. في حال كنت تستهدف عدة دول مختلفة، يُفضل توفير أكثر من عُملة لحساب أسعار المنتجات، مع إمكانية التبديل بين العُملات بسهولة.

صفحة تفاصيل المنتج Single Product

تصميم صفحة تفاصيل المنتج

عند تصميم أي متجر الكتروني، يتم التركيز بشكل كبير على تصميم الصفحة الرئيسية للمتجر.

وعلى الرغم من الأهمية الكبيرة لهذه الصفحة، إلا أن الهدف الحقيقي من تصميم أي متجر يبقى هو تحقيق المبيعات.

ولا سبيل إلى تحقيق ذلك إلا من خلال صفحة تفاصيل المُنتج، لذا فإننا يجب أن نمنحها الاهتمام الكافي لتحقيق أهدافنا.

وصول الزائر إلى صفحة تفاصيل المنتج يُعني أن هناك اهتمام من قبل هذا الزائر بالمُنتج المعروض.

لكن المعلومات المعروضة في هذه الصفحة هي التي تجعله يُقرر شراء هذا المُنتج أو مُغادرة الموقع بأكمله.

لذا فإنه يجب أن تحتوي هذه الصفحة على بعض الصور المميزة للمنتج المعروض، بالإضافة إلى كافة المعلومات التي يريد أن يتأكد منها الزائر قبل إتمام عملية الشراء.

بالإضافة إلى بيان واضح لسعر المُنتج ورسوم الشحن، وكافة المواصفات التي تُميَّز هذا المنتج عن سائر المنتجات الأخرى.

تصميم سلة المُشتريات / عربة التسوق Cart

سلة المشتريات

سلة المُشتريات أو عربة التسوُّق كما يُطلق عليها في بعض المتاجر الإلكترونية، هي المكان الذي يضع فيه العميل جميع المنتجات التي يرغب في شرائها لتجميعها في فاتورة واحدة قبل إتمام عملية الشراء.

تصميم عربة التسوُّق يُساعد بشكل أو بآخر في التأثير على قرارات العميل المُتعلقة بشراء المُنتجات.

حيث أن تلك الصفحة هي التي يقف فيها العميل لمراجعة قائمة مُشترياته قبل الذهاب مُباشرة إلى خزينة موقعك لسداد ثمن الفاتورة.

أهم 7 نصائح عند تصميم سلة المشتريات / عربة التسوُّق

  1. يجب أن تحتوي هذه الصفحة على قائمة مُفصلَّه بالمُنتجات المطلوبة وأن تشمل هذه القائمة على اللون والحجم والكميّة.
  2. إمكانية إضافة منتج جديد أو إزالة منتج موجود بالفعل والتحكم في الكمية المطلوبة بالزيادة أو بالنقصان.
  3.  أن تحتوي قائمة المنتجات على صورة مُصغرة لكل منتج موجود بها لتذكير العميل بشكل المنتج الذي اختاره.
  4. يُفضل أن تحتوي هذه الصفحة على معلومات الشحن والضرائب وأي تكاليف أخرى قد يتحملّها العميل.
  5. بيان مدة الشحن المتوقعة لتوصيل المُنتج إلى عنوان العميل.
  6. وجود زر إضافة المنتجات إلى المُفضلة لاستخدامه في حالة رغبة العميل في إرجاء عملية الشراء.
  7. وجود زر إتمام عملية الشراء بتصميم جذاب في مكان بارز بالصفحة، لتشجيع العميل على استكمال عملية الدفع شراء المنتجات.

قائمة المنتجات المُفضلة Wishlist

المفضلة

قائمة المنتجات المُفضلة أو قائمة الأمُنيات Wish list هي أحد العناصر التي تعكس جودة تجربة المستخدم في المتجر الالكتروني.

حيث تمنح قائمة الأمنيات للعميل الفُرصة في تحديد المنتجات التي يهتم بها، مع إمكانية العودة لها لشرائها في وقت لاحق.

وتُعزِّز هذه الميزة من مبيعات المتجر الالكتروني، إذ أنها تجعل فرصة بيع المنتجات المُفضلة مازالت قائمة، ولا تتلاشى بمجرد مُغادرة المستخدم لصفحات المتجر الالكتروني.

ويستخدم العُملاء تلك القوائم المُفضلة بأشكال مختلفة.

البعض يرى أن تصفح المُنتجات التي لا حصر لها للوصول إلى أنسب مُنتج له من حيث المُميزات والسعر هي عملية شاقَّ للغاية.

لذا فإنه يقوم بتمييز العناصر التي لفتت انتباهه بإدراجها ضمن قائمة المُفضلات، وفي النهاية يعود إليها للمقارنة والاختيار بينها بطريقة أيسر.

البعض الآخر يقوم باستخدام هذه القائمة لتسجيل المُنتجات التي أعجبته لكنها ليست ضرورية بما يكفي لاتخاذ قرار الشراء الفوري.

وفي وقت لاحق يقوم بالعودة إلى هذه القائمة متى قرر شراء تلك المنتجات، أو توّلدت لديه الضرورة أو الحاجه إليها.

في كل الأحوال فإن تصميم قائمة أمنيات بالمتجر الإلكتروني له فائدة كبيرة تنعكس على زيادة المبيعات وتحقيق الأرباح.

صفحة تأكيد الطلب وإتمام عملية الشراء Checkout

تصميم صفحة إتمام عملية الشراء

التخلِّي عن سلة المُشتريات بعد اختيار المُنتجات المطلوب شرائها ووضعها بها، هو أحد أكثر الأمور التي تؤرّق أصحاب المتاجر الالكترونية آناء الليل وأطراف النهار.

تُشير الدراسات إلى أن نسبة تخلِّي العُملاء عن عربات التسوُّق الخاصة بهم في بعض المتاجر الإلكترونية تكاد تصل إلى 70% وهي نسبة كبيرة جدا.

إذ تنعكس هذه النسبة بشكل مُباشر على خُسارة المتاجر الإلكترونية إلى مبلغ يقترب من 18 مليار دولار من الإيرادات كل عام.

تلك الخسارة ترجع بنسبة كبيرة إلى عدم إقناع التاجر في المرحلة الأخيرة من مراحل التسوُّق بإتمام عملية الشراء.

تتمثَّل هذه المرحلة في وجود العميل في صفحة إتمام طلب الشراء.

لذا فإننا نرى أنه من الأهمية بمكان أن نمنح تصميم صفحة إتمام عملية الشراء الوقت والجهد الكافيان للحفاظ على مكاسب المتجر الالكتروني.

إليك أهم 10 نصائح عند تصميم صفحة إتمام طلب الشراء Checkout

  1. تصغير رأس الصفحة وذيل الصفحة قدر الإمكان والتركيز على محتوى نموذج إتمام عملية الشراء دون غيره.
  2. عدم الإكثار من حقول كتابة البيانات المطلوبة لإتمام عملية الشراء، والتركيز على الحقول الضرورية فقط.
  3. اجعل من السهل على العميل التحكم في كمية المنتجات أو إزالتها من عربة التسوق حتى لا يضطر إلى التخلِّي عن العربة بأكملها.
  4. أطلب من العميل كتابة العنوان الذي يتم شحن المنتج إليه بشكل مُفصَّل.
  5. يُفضل توفير الشحن المجاني لمنتجاتك التي تزيد قيمتها على مبلغ مُعين.
  6. إيضاح وسائل الدفع المُتاحة بمتجرك الالكتروني، وتسهيل طريقة الاختيار بينها وملء نماذج الدفع الالكتروني.
  7. امنح عُملاء متجرك الالكتروني قسائم التخفيض وكوبونات الخصم.
  8.  اخطر العميل بالمبلغ المالي الذي قام بتوفيره من خلال الاستفادة بالخصومات والتخفيضات بمتجرك.
  9. حدد للعميل موعد مُعيَّن أو موعد تقريبي على الأقل لاستلام طلبه.
  10. ازرع الثقة لدى العميل من خلال تعريفه بإمكانية إرجاع المنتجات خلال مجانًا واستعادة أمواله خلال مدة معينة.

صفحة مُتابعة حالة الطلب

متابعة طلبات الشراء

طلبات الشراء التي يقوم عُملاء المتجر الالكتروني بإرسالها إلى إدارة المتجر تمر بطبيعتها بعدة مراحل إلى أن يتم توصيل الشُحنة إلى عنوان العميل.

حيث تبدأ الرحلة من تقديم طلب جديد، ثم يتم مراجعة هذا الطلب من قبل مُشرفي المتجر الالكتروني وتأكيد الطلب.

ثم يتم تسليم الشُحنة إلى مندوب الشحن، الذي ينتقل بدوره إلى عنوان العميل لتسليم الشُحنة.

هذه الرحلة تستغرق فترة من الزمن، طالت أو قصرت هذه الفترة فإن أحدًا لا يُحب الانتظار المُبهم.

لذا فإنه من الضروري إبقاء العميل على علم تام بجميع المراحل التي يمرُّ بها طلبه.

ويكون ذلك من خلال تصميم صفحة تتبع حالة الطلب، التي يستطيع العميل من خلالها مراقبة جميع طلباته الحالية والسابقة.

وتحتوي هذه الصفحة على رقم التتبُّع وحالة الطلب وتاريخ الوصول المتوقَّع، بالإضافة إلى إمكانية تتبُّع الشحنة من خلال خاصية GPS التي توفرها بعض شركات الشحن.

ويُفضَّل أن يتم إرسال إشعار أو بريد إلكتروني إلى العميل لإخطاره بانتقال طلبه بين كل مرحلة وأخرى.

يساعد هذا الأمر على بناء الثقة لدى العُملاء، حيث أن شعور العميل بأن شُحنته في حالة تقدُّم مُستمر تزيل من تداعيات القلق لديه.

وتُساعد أيضًا في توقُّع العميل للحظة وصول الطلب إلى عنوان الشحن، وبالتالي مُعدَّل أكبر في تسليم الطلبات بنجاح إلى العُملاء.

أقسام المتجر

لقد قُمتَ بتصميم متجر الكتروني رائع، وتقوم خلاله بعرض مُنتجات مُتميِّزة جدا، وبأسعار مُدهشة، هل تعتقد أن هذا هو كل شيء؟

مهلًا عزيزي؛ هناك شيءٌ آخر في غاية الأهمية يجب أن يؤخذ في الاعتبار عند تصميم متجرك الالكتروني، ألا وهو تصنيف المنتجات.

ربما يبدو  لك أن تصنيف المنتجات وتقسيمها إلى عدة أقسام هو أمر ليس ذا أهمية كبيرة.

لكنه عليك أن تثق أن أحدًا لن يقوم بالغوص في أعماق صفحات موقعك للعثور على المُنتج الوحيد الذي يجب أن يراه على الفور.

ما لم يكن يبحث عن قطعة أثريّة قديمة تستحق كل هذا العناء، ولا أظنه أبدًا أنه سوف يفعل ذلك في صفحات متجرك.

لذا عليك أن تقوم بتقديم تجربة مُستخدم بسيطة وسهله، يستطيع العميل من خلالها في الوصول إلى المنتجات التي يبحث عنها بنقرة واحدة على عنوان القسم الصحيح.

هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى فإن تقسيم متجرك إلى عدة صفحات تقوم كل صفحة بعرض المنتجات التي تندرج تحت القسم نفسه أو التصنيف نفسه، يُساعد متجرك في تصدر نتائج محركات البحث.

حيث تقوم محركات البحث بفهم  طبيعة متجرك بشكل أفضل إذا قمت بتصنيف كل منتج بشكل صحيح.

ومن شأن ذلك أن تقوم محركات البحث بدفع موقعك إلى النتائج الأولى بمحركات البحث.

ومن ثمَّ جلب المزيد من الزوار أو بالأحرى المزيد من العُملاء المُحتملين، وهو أحد أهدافنا التسويقية بكل تأكيد.

تسجيل عضوية جديدة

تسجيل الدخول
تسجيل عضوية جديدة

بناء صفحة تسجيل عضوية جديدة بالمتجر الإلكتروني هو أمر في غاية الأهمية بالنسبة لصاحب المتجر الإلكتروني من عدة نواحي.

إذ أن تصميم هذه الصفحة يسمح للتاجر باشتراط تسجيل العضويات قبل إتمام عملية الشراء.

وهو الأمر الذي يسمح للتاجر بتخزين بيانات العميل في قاعدة بيانات المتجر الالكتروني.

هذا الأمر يبدو في ظاهره مُفيد لصاحب المتجر الالكتروني من ناحية استخدام تلك البيانات في التسويق المُباشر لهؤلاء العُملاء في المُستقبل.

إلا أنه يتضمن فوائد أخرى خفيَّة تُفيد أصحاب المتاجر الالكترونية من نواحي أخرى ربما تكون أكثر فاعلية.

يُعد تسجيل العُملاء للعضويات بالمتجر الالكتروني وسيلة رائعة تُمكِّن البائعين من تحسين تجارب التسوّق المُستقبلية في متجرهم الالكتروني.

ويكون ذلك من خلال توجيه المنتجات ذات الصلة باهتمامات العُملاء التي تم تجميعها مُسبقًا إلى مساحات بارزة في الصفحات التي يتواجدون بها.

مما يُعزّز فرص قيام هؤلاء العُملاء بشراء المنتجات المعروضة أمامهم.

على سبيل المثال يُذكر أن متجر أمازون يقوم بتجميع سجل التصفح وسجل عمليات الشراء لكل مُستخدم.

ثم يقوم باستخدام هذه المعلومات في تشغيل ميزة التوصيات الخاصة، أو المنتجات التي يُنصح بها.

حيث أنه في المرة التالية التي يقوم فيها المستخدم بزيارة المتجر يقوم أمازون بتوجيهه إلى الكُتب التي قد يستمتع بها.

وهو ما ينعكس بالضرورة على زيادة المبيعات وبالتالي تحقيق مزيدًا من الأرباح اليومية للمتجر الإلكتروني.

سياسة الخصوصية Privacy Policy

سياسة الخصوصية هي إحدى أهم الوثائق التي يلزم توفّرها لدى كل موقع ويب على شبكة الانترنت.

الأمر لا يتعلّق فقط باعتبارات الشفافية والموثوقية، بل يتعدَّى ذلك إلى إلزامية وجود وثيقة سياسة الخصوصية بموجب القانون.

وتتزايد أهمية هذه الوثيقة في مواقع التجارة الإلكترونية. إذ أنه بموجب آلية عمل المتجر الالكتروني يتم جمع بعض المعلومات عن زوار الموقع.

وتزيد هذه المعلومات في حالة تسجيل الزائر عضوية جديدة للتمكُّن من إتمام عملية شراء عن طريق المتجر الإلكتروني.

وأكثر من ذلك في حالة توفير وسائل الدفع الإلكتروني، حيث يُمكن للعميل أن يقوم بكتابة بيانات البطاقات الإئتمانية الخاصة به داخل صفحات الموقع.

مما يتطلَّب وضوح كافِّي لسياسة الخصوصية للمتجر الإلكتروني والتي توضّح المعلومات التي يقوم الموقع بجمعها وكيفية استخدامها.

وتُعتبر سياسة الخصوصية وثيقة قانونية من الناحية الفنية، إلا أنها يجب أن تحظى بصياغة واضحة ودقيقة وسهلة الفهم.

كما يجب أن تحتوي على جميع المعلومات المُتعلقة بإجراءات جمع المعلومات عن زوار الموقع، وسنوضح ذلك في القائمة الآتية.

أهم محتويات صفحة سياسة الخصوصية Privacy Policy

  • يجب أن تحتوي صفحة سياسة الخصوصية على تعريف واضح بك وبمؤسستك ومتجرك الالكتروني.
  • يجب إيضاح وذكر جميع البيانات التي يقوم متجرك الالكتروني بجمعها من الزوّار الذين يقومون فقط بتصفح صفحات متجرك.
  • إيضاح جميع المعلومات والبيانات التي يجمعها متجرك عن الأعضاء المُسجَّلين الذين يقومون بكتابة بياناتهم في متجرك الالكتروني.
  • يجب عليك توضيح جميع الطرق التي يستخدمها موقعك في جمع البيانات من الزوَّار والأعضاء.
  • وثيقة سياسة الخصوصية يلزم أن تُبيِّن كيفية حفظ وتخزين البيانات التي يقوم متجرك بجمعها، وهل تقوم بتخزينها في قاعدة بيانات موقعك.
  • عُملاء وزوار موقعك يجب أن يطَّلِعوا على طريقة استخدامك للبيانات التي يقوم متجرك بجمعها عنهم، وأن يوافقوا على استخدام بياناتهم.

اتفاقية الاستخدام Terms and conditions

اتفاقية استخدام المتجر الإلكتروني هي الوثيقة التي تحكُم العلاقة التعاقُدية بين المتجر الالكتروني والعُملاء الذين يقومون باستخدامه في شراء مُنتجاتهم من خلاله.

هذه الصفحة ليست مطلوبة بموجب القانون مثل صفحة سياسة الخصوصية، لكنها ضرورية لحكم العلاقة بين طرفيّ المُعاملات التجارية من خلال المتجر الالكترونية.

لا يكاد يوجد متجر الكتروني يخلو من صفحة اتفاقية الاستخدام نظرًا لأهميتها الكبيرة، لكنها قد توجد بمُسميَّات أخرى مثل صفحة الشروط والأحكام.

وتحتوي هذه الصحفة في العادة على حقوق الطبع والنشر.

بالإضافة إلى القواعد والتعليمات التي يجب على عُملاء المتجر الالكتروني اتباعها أثناء إجراء تعاملاتهم التجارية مع المتجر.

وتظهر أهمية هذه الصفحة في المتاجر الالكترونية في تحديد سياسات شحن المُنتجات إلى العناوين المُختلفة وتكاليف الشحن.

وأيضًا القواعد التي تحكم إرجاع المُنتجات بعد استلامها والمدة القانونية لإرجاع المنتجات مجانًا.

وأخيرًا القواعد المتعلقة بحذف أو تعليق حساب المستخدم وما إلى ذلك.

لذا فإننا نعتبر هذه الصفحة هي التي تُحدد كيفية التعامل مع المُشكلات أو بالأحرى مُحاولة منع حدوثها من الأساس.

تصميم تطبيقات الجوال للمتاجر الالكترونية

تصميم تطبيقات الجوال للمتاجر الالكترونية

تصميم تطبيق متجر الكتروني للهاتف الجوال هو أحد الوسائل التي تؤدي إلى زيادة مبيعات المتاجر الالكترونية.

حيث أن تصميم تطبيقات الجوال ورفعها على المتاجر الرسمية للتطبيقات يتيح للزبون جعل متجرك الالكتروني جزء لا يتجزأ من جواله.

وتقوم شركة الرياض بتقديم خدمة برمجة تطبيقات الجوال بنوعيها.

النوع الأول هو تصميم تطبيقات الأندرويد.

أما النوع الثاني فهو تصميم تطبيقات الايفون لنظام تشغيل شركة ابل IOS.

على سبيل المثال نجد تصميم تطبيق متجر الكتروني لأجهزة الأندرويد لبيع الأثاث أحد أعمال الشركة.

ويمكن تحميل التطبيق من خلال متجر جوجل بلاي الرسمي عبر هذا الرابط.

وهناك مثال آخر لتصميم تطبيق متجر الكتروني لأجهزة الايفون وهو متجر فرصة.

ويمكنك مشاهدة التطبيق وتحميله على جوالك من خلال المتجر الرسمي لشركة أبل app store عبر هذا الرابط.

الأسئلة الشائعة حول تصميم متجر الكتروني

إجابات مُختصرة ومفيدة للأسئلة الأكثر شيوعًا حول تصميم متجر الكتروني

ﺳﺆاﻝ: ﻣﺎ ﻫﻲ ﻣﺪﺓ ﺗﺼﻤﻴﻢ ﻣﺘﺠﺮ اﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ؟

ﺳﺆاﻝ: ﻣﺎ ﻫﻲ ﺗﻜﻠﻔﺔ ﺗﺼﻤﻴﻢ ﻣﺘﺠﺮ اﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ؟

ﺳﺆاﻝ: ﻣﺎﻫﻲ ﺃﻓﻀﻞ شركة ﺗﺼﻤﻴﻢ ﻣﺘﺟﺮ اﻟﻜﺘﺮﻭني؟

ﺳﺆاﻝ: ﻣﺎﻫﻲ ﺃﻓﻀﻞ اﺳﺘﻀﺎﻓﺔ لـ تصميم ﻣﺘﺠﺮ اﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ؟

ﺳﺆاﻝ: ﻣﺎ ﻫﻲ ﺃﻓﻀﻞ ﻣﻨﺼﺔ ﺗﺼﻤﻴﻢ ﻣﺘﺠﺮ اﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ ﻣﺠﺎﻧﻲ؟

ﺳﺆاﻝ: ﻫﻞ ﻳﻤﻜﻨﻨﻲ اﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺗﻄﺒﻴﻘﺎﺕ ﺟﻮاﻝ ﻟﻤﺘﺠﺮﻱ اﻻﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ؟