استضافة المواقع الالكترونية كيف تطورت إلى شكلها الحالي؟

استضافة المواقع الالكترونية كيف تطورت إلى شكلها الحالي؟

Rate this post

استضافة المواقع الالكترونية كيف تطورت إلى شكلها الحالي؟

دعني أخبرك عزيزي القارئ أن اهتمامك حول تاريخ استضافة المواقع الالكترونية هو بمثابة تعبير عن انتمائك إلى هؤلاء الذين لا يتعاملون مع ظاهر الأمور فقط بل دائما ما يبحثون عن كُنه الأشياء. هؤلاء الذين دائما ما يسألون الأسئلة الوجودية. كيف بدأت الأمور في استضافة المواقع الإلكترونية؟ وكيف كانت ؟ وكيف تطورت عبر التاريخ إلى الشكل الذي نراها عليه الآن.

وبالنظر إلى الإقبال على استضافة المواقع الالكترونية في أوقات سابقة، فإنه يتضح لنا أنها أخذت معدلات شاهقة في النمو وزيادة الطلب عليها، وذلك لعدة أمور من بينها توافر أجهزة الحاسوب والجوالات لدى كل مستخدم تقريبا في غالبية بقاع الأرض، وتوافر شبكة الإنترنت التي بدورها تزيد من إقبال المستخدمين على المواقع الإلكترونية.

تاريخ استضافة المواقع الالكترونية

عندما ظهرت استضافة المواقع الالكترونية لأول مرة لم تكن بالطبع بالشكل التي تبدو عليه الآن حيث العدد الهائل من الشركات التي تمتلك مراكز البيانات والتي تقدم خدمات الاستضافة للمستخدمين وأصحاب المواقع الإلكترونية في كل مكان.

تاريخ استضافة المواقع الالكترونية
تاريخ، استضافة، المواقع، الالكترونية

بل تطور الأمر عبر عدة مراحل ويمكن أن نلخصها في الآتي :

  1.  1989 – إنشاء شبكة الويب العالمية world wide web  بواسطة السير تيم بيرنرز لي.
  2. 1991 – إطلاق شبكة الويب للمستخدمين حول العالم .
  3.  1993 – وضع شبكة الويب العنكبوتية في المجال العام Public Domain.
  4.  1994 – إطلاق خدمة إنترنت بيفرلي هيلز Beverly Hills Internet لإستضافة المواقع الإلكترونية.
  5. استضافة المواقع الالكترونية منذ ذلك التاريخ وحتى الآن.

أولا: إنشاء شبكة الويب العالمية.

في البداية وفي غضون عام 1989 تم إنشاء شبكة الويب العنكبوتية والمعرفة بإسم world wide web.

ويتم اختصارها بثلاثة أحرف WWW التي ترها دائما في مقدمة عناوين المواقع الالكترونية على شبكة الانترنت.

لم يكن الهدف من إنشاء شبكة الإنترنت في بداياتها هو استضافة المواقع الالكترونية للأشخاص والمؤسسات حول العالم.

بل كان الأمر يهدف إلى تسهيل التواصل بين معاهد البحوث العلمية والمنظمات الأوروبية المختلفة.

وكان العالم تيم بيرنرز لي وهو مهندس في علوم الحاسوب قد قدم اقتراحا حول إنشاء شبكة الويب العنكبوتية.

وذلك لتسهيل التواصل والعمل المشترك على صفحات ويب مترابطة.

ثم بدأ ذلك الاقتراح يتحسس خطواته الأولى نحو الإستخدام في شكل شبكة ربط داخلية داخل معهد سيرن آنذاك .

استضافة موقع سعودية

وفي ذلك العام تم استضافة أول موقع إلكتروني في التاريخ.

حيث تم استضافة ذلك الموقع  على جهاز NEXT والمملوك للعالم الإنجليزي تيم بيرنرز لي.

وكانت هذا الموقع بدائي للغاية لا يتعدى كونه وسيلة إلى الوصول إلى بعض البيانات والمعلومات الأساسية.

ولازال جهاز NEXT موجودا حتى الآن، حيث يمكنك العثور عليه داخل مقر معهد سيرن.

ثانيا: إطلاق شبكة الويب للمستخدمين حول العالم.

لم يكن قد مر من الوقت أكثر من عامين على استضافة أول موقع إلكتروني في التاريخ على لدى جهاز NEXT عندما بدأت مؤسسة العلوم الوطنية في كشف الغطاء عن شبكة الويب العالمية world wide web والتي يشار إليها إختصارا بـ WWW .

استضافة المواقع الالكترونية

حيث تم إطلاق شبكة الويب العالمية والتي كان ينظر إليها آنذاك على أنها مشروع واعد جدا سوف يمثل طفرة كبيرة في عالم الاتصالات حول العالم.

وبالطبع تسهيل تبادل المعلومات عبر المدن المختلفة وعبر حدود الدول في القارات المختلفة.

وهذا ما جرت عليه الأمور بالفعل حيث أصبح الانترنت هو أكثر الإبتكارات العالمية شهره في الوقت الحالي.

فلم يعد هناك بيت يخلو من وجود الحاسوب أو الهواتف الجوالة.

جدير بالذكر أن العام الذي تم إطلاق فيه شبكة الويب هو العام نفسه الذي شهد ميلاد لغة جديدة في عالم الويب.

وكانت هي لغة hypertext markup language والمعروفة لدينا الآن بإسم لغة HTML.

وهي اللغة التي يستخدمها مطورو صفحات المواقع الإلكترونية في يومنا هذا لبناء مواقع الانترنت التي نعرفها الآن.

ومن بينها بالطبع موقع شركة الرياض لاستافة المواقع الذي تقرأ هذه المقالة من خلاله الآن.

 

اقرأ أيضا : أفضل استضافة متجر الكتروني

ثالثا: إطلاق استضافة المواقع الالكترونية للنطاق العام.

في وقت لاحق من إطلاق شبكة الانترنت العالمية قررت المنظمة الأوروبية للأبحاث النوورية CERN فتح آفاق جديدة لشبكة الإنترنت التي نعرفها اليوم.

وكان ذلك من خلال إطلاق خدمة النطاق العام وتم ذلك بمنح ترخيص مفتوح للاستخدام للمساعدة في نشر هذا الإبتكار على أوسع نطاق ممكن.

بالطبع كانت النتيجة الحتمية لإطلاق شبكة الإنترنت على النطاق العام المفتوح هو زيادة عدد مواقع الإنترنت.

والتي بدورها تتطلب وجود استضافة لخدمة تلك المواقع وإتاحتها للوجود عبر الإبتكار الجديد المسمى بشبكة الإنترنت.

من هنا كانت الحاجة في ازدياد مضطرد لتوفير خدمات استضافة أكثر وأكثر لخدمة تلك المواقع الجديدة.

وهو ما ترتب عليه إطلاق خدمة الإستضافة المجانية والمدفوعة عبر أول خدمة استضافة مفتوحة وهي خدمة إنترنت بيفرلي هيلز.

رابعا: إطلاق خدمة إنترنت بيفرلي هيلز.

بعد أن تم إطلاق استضافة المواقع الإلكترونية للنطاق العام ، ومع تزايد الطلب على استضافة المواقع.

قاما David Bohnett و John Rezner بتأسيس أول شركة استضافة وهي شركة GeoCities وتم إطلاقها آنذاك تحت مسمى Beverly Hills Internet.

وكانت شركة Beverly Hills Internet هي أول شركة استضافة وتطوير مواقع بالمعنى المعروف لدينا الآن.

وقد اتخذت تلك الشركة مقرا لها كان يقع في جنوب كاليفورنيا وكان ذلك هو أول مقر لشركة استضافة مواقع الكترونية.

وأخذت شركة GeoCities في النمو المتزايد وبدأ الإقبال عليها يأخذ منحنى الإرتفاع المستمر لزيادة طلب المستخدمين على إنشاء مواقع إلكترونية وإستضافتها لدى خوادم الشركة.

وظل هذا النمو في تزايد مستمر حتى أنه وفي وقت قصير أصبحت الشركة تقدم خدماتها لملايين المستخدمين حول العالم.

وكان أصحاب المواقع آنذاك يطلق عليهم homesteaders أي أصحاب المنازل.

إقبال ملايين المستخدمين المتزايد على خدمات استضافة المواقع الإلكترونية آنذاك جعل موقع شركة  GeoCities يحتل المركز الخامس في ترتيب أكثر المواقع الإلكترونية شعبية وانتشارا على شبكة الإنترنت.

المرحلة التالية التي مرت بها شركة إستضافة المواقع الإلكترونية وتصميم وتطوير مواقع الإنترنت آنذاك كانت إقبال شركة ياهوو على شراء تلك الشركة.

ففي غضوم عام 1999 قامت شركة ياهوو YAHOO والتي كانت تمثل أحد عمالقة الويب في ذلك التوقيت بالإستحواذ على شركة GeoCities وخدمات إستضافة المواقع الإلكرونية التي تقدمها تلك الشركة.

حيث أصبحت شركة ياهوو تقدم خدمات استضافة المواقع للمستخدمين في أنحاء العالم وكانت تلك بداية لمرحلة جديدة في عالم الإنترنت.

خامسا: استضافة المواقع الإلكترونية منذ ذلك التاريخ وحتى الآن.

في الماضي كانت استضافة المواقع الإلكترونية تستخدم في المقام الأول من قبل الجامعات والمؤسسات والمعاهد والشركات.

حيث كانت تلك المؤسسات والمعاهد والجامعات تستخدم شبكة الإنترنت لمشاركة المعلومات والبيانات الأساسية الخاصة بها.

في حقيقة الأمر أن استخدام استضافة المواقع الالكترونية من قبل المؤسسات ذات رأس المال لم يكن بسبب عزوف الأفراد عن إنشاء مواقع إلكترونية خاصة بهم لمشاركة المعلومات والبيانات مع الآخرين.

بل كان ذلك يرجع لعدة أسباب أهمها هو أن تكلفة استضافة وتطوير موقع إلكتروني في ذلك التوقيت كانت باهظة الثمن.

مما يصعب الأمر على الأفراد العاديين الذين لم يكونوا يرغبون في دفع ثرواتهم في أمور هي في نهاية المطاف لم تكن ملموسة ولم تكن تدر ربحا على أصحابها كما هو عليه الأمر الآن مثل مدخولات الإعلانات وغيرها من مصادر دخل أصحاب المواقع الإلكترونية.

فضلا عن الأسباب المتعلقة بتعقيد عملية تطوير مواقع الإنترنت وعدم توفر كم المعلومات المتوفر حاليا حول تصميم وتطوير صفحات المواقع الإلكترونية.

الآن وبعد مرور كل تلك السنوات ومع زيادة معرفة الأفراد باستضافة مواقع الإنترنت.

ونظرا للإقبال الكبير على إستخدام المواقع الإلكترونية  في مشاركة البيانات والمعلومات من قبل الأفراد العاديين حول العالم.

وإدراك الشركات مدى أهمية المواقع الإلكترونية وما يمكن أن تجنيه من خلال إنشاء مواقع إلكترونية لتقديم الخدمات وتوفير المعلومات حول أنشطة الشركات التجارية والصناعية للمستخدمين في كل مدن العالم.

كان أمرا حتميا أن يزداد في المقابل الطلب على استضافة المواقع الالكترونية.

وبالتالي زيادة الشركات التي تقدم خدمات استضافة المواقع. وهو ما ينعكس بالطبع على أسعار استضافة المواقع الذي بدأ ينخفض مع زيادة الشركات وزيادة العرض المتوفر لخدمات شركات الإستضافة التي أصبحت تمتلك خوادم كثيرة في مراكز البيانات حول العالم.

اقرأ أيضا : أفضل استضافة ووردبريس

الخلاصة: تطور استضافة المواقع الالكترونية

في النهاية نستطيع القول بأن استضافة المواقع الإلكترونية  بدأت من خلال فكرة إنشاء شبكة يمكن من خلالها تبادل المعلومات والبيانات بين عدد قليل من الأفراد داخل المنظمات والمعاهد المتجمعة في سويسرا.

إلا أن الأمر بدأ يأخذ شكل أوسع حتى قامت المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية بإطلاق الشبكة للمستخدمين حول العالم، ومن هنا أخذت الشبكة العنكبوتية في الإنتشار وبدأت تظهر استضافة المواقع الإلكترونية بالشكل الذي نعرفه الآن.

ثم أخذت شركات استضافة المواقع تطور من إمكاناتها حتى وصلنا إلى يوم 1/3/2010.

ففي اليوم من الأول من مارس 2010 م شهدت شبكة الإنترنت ميلاد أفضل شركة استضافة مواقع الكترونية.

وهي شركة الرياض لاستضافة المواقع، ويمكنك زيارة موقع شركة الرياض من خلال هذا الرابط : https://elryad.com

لا توجد تعليقات لهذة المقال

اضف تعليق


بعض اعمالنا

آخر الابداعات التي قمنا بها مؤخرا

آراء عملائنا

في الرياض لتصميم المواقع نعلم أن جودة تصميم المواقع , و تعاملنا مع كل عميل كفرد من الاسرة , قد خلقت هذه المنهجية العديد من الأصدقاء الجدد بالنسبة لنا , و العديد من العملاء الفخورين بهم , فان نجاحهم نجاح لنا

احصائياتنا

2231

استضافة مواقع

1576

تصميم مواقع

6812

عميل

ارسل لنا رسالة من هنا

الآن وبكل سهولة فقط اكتب الايميل و رقم الجوال و ارسل لنا استفسارك او طلبك , و سوف يتم الرد عليكم في اقل من 60 دقيقة او اتصل بنا مباشرة على 0548215160 او الرقم 0543995879